تطبيقات جديدة ومتميزة كل يوم

Hockey Canada تستعيد التمويل بعد قطعها الطعام بسبب الفضيحة

Hockey Canada تستعيد التمويل الحكومي بعد قطعها عن "الطعام الرسمي" في أكتوبر بسبب الفضيحة

Hockey Canada تستعيد التمويل بعد قطعها الطعام بسبب الفضيحة
131

 

في مساء يوم 16 أبريل

أعلنت وزيرة الرياضة الكندية، سانت أنجي، لوسائل الإعلام أن الحكومة الكندية وضعت شروطًا للاستمرار في تمويل جمعية هوكي الجليد الكندية، وذلك قبل بدء نهائي بطولة العالم لهوكي الجليد للسيدات في برامبتون، أونتاريو.

في شهر أبريل من العام الماضي

تقدمت امرأة بدعوى قضائية تتهم ثمانية لاعبين في دوري هوكي الجليد في لندن، أونتاريو، بالاعتداء الجنسي الجماعي عليها في عام 2018. وأعلنت الشرطة عن إعادة فتح التحقيق في القضية. في منتصف شهر يونيو من العام الماضي، علّقت الحكومة الكندية تمويلها لاتحاد هوكي الجليد. وفي يوليو من نفس العام، أكدت الشرطة أنها تحقق في ادعاءات بشأن اعتداء جنسي جماعي مشتبه به على لاعبين كنديين خلال بطولة العالم للهوكي للناشئين التي عُقدت في عام 2003.

 

تمويل الحكومة الكندية لجمعية الهوكي الجليد الكندية

 

في وقت لاحق

تم الكشف في جلسات الاستماع في مجلس النواب عن أن جمعية الهوكي الكندية دفعت مبالغ تصل قيمتها إلى 9 ملايين دولار كتعويضات لأكثر من 20 مشتكيًا بتهم الاعتداء الجنسي منذ عام 1989، وذلك من خلال صناديق سرية للتسوية. أثارت هذه الفضائح سلسلة من الانتقادات العلنية ضد جمعية الهوكي الكندية، وأعلن العديد من الرعاة إنهاء التعاون مع الجمعية، وتم استقالة الإدارة السابقة للجمعية في أكتوبر من العام الماضي.

أكدت رابطة الهوكي الكندية

أنها قد استوفت الآن ثلاثة شروط مطلوبة رسميا لاستعادة تمويل الحكومة الكندية، وهي: التوقيع على ميثاق مكتب مفوض الرياضة والنزاهة الرياضية الملتزم بتعزيز رياضات خالية من العنف، والالتزام بالخضوع للاستعراضات المستقلة ذات الصلة وتنفيذ التوصيات الواردة فيها، وتقديم التقارير الدورية للحكومة الفيدرالية الكندية. وبعد توفير هذه الشروط، من الممكن استئناف تمويل الحكومة الكندية لجمعية الهوكي الجليد الكندية.

صرح فريزر، رئيس اتحاد الهوكي الكندي

بأن الاتحاد ما زال يواجه تحديات كبيرة في تغيير ثقافة الرياضة، وأنه يحتاج إلى العمل بجدية لضمان رياضة خالية من العنف والاعتداءات الجنسية. وأضاف أنه يجب على الاتحاد أن يتحمل مسؤوليته الكاملة في حل هذه المشكلة، وأنه يعمل بشكل وثيق مع الحكومة والجهات المعنية لضمان تحقيق هذا الهدف. وشدد على أن الاتحاد ملتزم بالتعلم من الأخطاء الماضية وتطبيق إجراءات صارمة لضمان عدم تكرار مثل هذه الأحداث في المستقبل.

يعتبر الكنديون هوكي الجليد رياضتهم القومية والأكثر شعبية في البلاد. ويبلغ عدد اللاعبين المسجلين في الجمعيات المختلفة لهوكي الجليد في كندا حوالي 600،000 لاعب، بالإضافة إلى ملايين الكنديين الذين يشاهدون الرياضة ويشجعون فرقهم المحلية والمنتخب الوطني. يتم تعليم الأطفال في كندا لعب هوكي الجليد منذ سن مبكرة، وتعتبر البطولات والدوريات المحلية والوطنية من أهم الأحداث الرياضية في البلاد.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد