تطبيقات جديدة ومتميزة كل يوم

كندا تعلن جولة جديدة من المساعدات العسكرية لأوكرانيا

كندا تعلن جولة جديدة من المساعدات العسكرية لأوكرانيا
96

أعلنت وزارة الخارجية الروسية عن قرارها بمنع 333 مواطنًا كنديًا من دخول البلاد.

في تاريخ 12 أبريل، وبالتوقيت المحلي، أعلنت وزارة الخارجية الروسية أنها ستمنع دخول روسيا لـ 333 مواطنًا كنديًا، وذلك ردًا على العقوبات التي فرضتها كندا على روسيا.

ذكرت المخابرات السابقة أنه يجب الاستمرار في “قوس النار”. وفي السياق نفسه، أعلنت كندا عن جولة جديدة من المساعدات العسكرية لأوكرانيا.

وفقًا لوكالة رويترز

في تاريخ 11 أبريل بالتوقيت المحلي، التقى رئيس الوزراء الكندي ترودو مع نظيره الأوكراني شميغال، الذي كان في زيارة رسمية لتورنتو. وأعلن ترودو خلال هذا اللقاء عن تزويد أوكرانيا بجولة جديدة من التدابير الداعمة، بما في ذلك المعدات العسكرية. وفي الوقت نفسه، أعلنت كندا أيضًا عن فرض عقوبات جديدة على روسيا وبيلاروسيا.

ووفقًا للتقارير

في نفس اليوم، أعلن ترودو أن كندا ستقدم دعمًا عسكريًا إضافيًا لأوكرانيا من خلال توفير معدات عسكرية من شركة كولت الموردة للأسلحة النارية الكندية. وتشمل هذه المساعدة العسكرية 21 ألف بندقية هجومية و38 مدفعًا رشاشًا وأكثر من 2.4 مليون طلقة.

 

كندا تعلن جولة جديدة من المساعدات العسكرية لأوكرانيا

 

بالإضافة إلى ذلك

سوف تفرض كندا عقوبات جديدة على 14 فردًا روسيًا و 34 كيانًا، وستضيف تسعة كيانات مرتبطة بالقطاع المالي البيلاروسي إلى العقوبات المفروضة، بهدف زيادة الضغط على “محامي روسيا في بيلاروسيا”.

قال ترودو: “سنواصل تزويد أوكرانيا بكل الدعم الذي تحتاجه طالما يظل ذلك ضروريا”.

صرح شميغال قائلاً:

“تشعر أوكرانيا بالدعم القوي من الجانب الكندي في كل المجالات… نحن نقدر ذلك حقًا”.

تشير التقارير إلى أن شميغال هو الزعيم الأوكراني الأعلى رتبةً الذي يزور كندا منذ بدء الأزمة الأوكرانية. وتمت مناقشة عدد من المسائل بين الجانبين، بما في ذلك زيادة الدعم العسكري والجهود المبذولة لإعادة إعمار أوكرانيا. وفي وقت لاحق، وقع الجانبان بياناً مشتركاً يتعلق بتحديث العلاقات التجارية بين البلدين.

لا يوجد أي تقرير حول بداية الأزمة الأوكرانية في فبراير 2022، بل يرجى التأكد من التاريخ المقصود. لكن يمكن القول بأن كندا كانت من بين الدول التي قدمت دعمًا قويًا لأوكرانيا منذ بداية الأزمة في عام 2014. وحتى الآن ، فإن كندا لا تزال تدعم أوكرانيا بشكل كبير في مجالات مختلفة بما في ذلك المساعدات المالية والعسكرية والإنسانية.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد